رئيس مجلس الادارة ورئيس التحرير : الرشيد علي عمر
المدير العام : فاطمة الصادق

ديبالا ينقذ يوفنتوس من فخ لوكوموتيف موسكو


انتزع يوفنتوس فوزًا صعبًا من أنياب ضيفه لوكوموتيف موسكو الروسي، بهدفين مقابل هدف، بالمباراة التي جمعتهما بملعب أليانز ستاديوم في تورينو، بالجولة الثالثة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.
افتتح أليكسي ميرانشوك أهداف المباراة بالدقيقة 30 لصالح لوكوموتيف، قبل أن ينجح باولو ديبالا في تسجيل هدفين ليوفنتوس بالدقائق 77 و79.
وبهذا الفوز رفع يوفنتوس رصيده إلى 7 نقاط في صدارة المجموعة الرابعة بالتساوي مع أتلتيكو مدريد، فيما تجمد رصيد لوكوموتيف عند 3 نقاط بالمركز الثالث.
بدأ يوفنتوس المباراة بشكل قوي، بعدما ضغط مبكرًا وحصل ديبالا على الكرة ليتوغل داخل المنطقة ويسدد كرة قوية تصطدم بالدفاع وتمر بجوار القائم الأيسر لحارس لوكوموتيف إلى ركنية في الدقيقة الثانية.
رونالدو حاول فك شفرة الدفاع القوي للفريق الروسي، وحاول التسديد من خارج منطقة الجزاء ليسدد كرة أرضية بالدقيقة 16، وصلت في منتصف المرمى بين أحضان جويليرمي حارس المرمى.
رونالدو أهدر فرصة خطيرة بالدقيقة 20، بعد عرضية كوادرادو وجدت رونالدو في الناحية المقابلة، ليلمس الكرة ويضعها فوق العارضة قبل أن يحتسبها حكم اللقاء تسلل على البرتغالي.
وفي الدقيقة 22، واصل الدون محاولاته على المرمى، وحصل على الكرة في الجانب الأيسر وتوغل ليمر من لاعب لوكوموتيف ويسدد تصويبة أرضية زاحفة من خارج المنطقة، أمسك بها الحارس.
ومن أول فرصة لفريق لوكوموتيف موسكو، تمكن أليكسي ميرانشوك من افتتاح النتيجة بتسجيله الهدف الأول في المباراة بالدقيقة 30، بعد ركلة مرمى نفذها الحارس جويليرمي، وصلت إلى أليكسي الذي مر من بونوتشي ومرر الكرة إلى جواو ماريو الذي سدد الكرة وتصدى تشيزني لترتد مجددًا لميرانشوك الذي سدد قذيفة في الشباك الخالية.
أهدر ديبالا فرصة ثمينة في الثواني الأولى من الشوط الثاني، بعد تمريرة من بيانيتش من فوق المدافعين وصلت إلى ديبالا الذي انفرد وسدد الكرة من لمسة واحدة فوق العارضة.
وفي الدقيقة 48، أجرى ساري أولي تبديلاته بخروج خضيرة والدفع بجونزالو هيجواين، ليتحول الفريق للعب بطريقة “4-3-3″، بعدما بدأ المباراة بطريقة “4-3-1-2”.
البديل هيجواين كاد أن يعادل النتيجة ليوفنتوس في الدقيقة 73، بعدما صنع الكرة لنفسه بشكل ممتاز أمام منطقة الجزاء، ليسدد كرة قوية بالقدم اليمنى على يمين مرمى لوكوموتيف.
وعاد هيجواين بفرصة خطيرة جديدة بالدقيقة 75، بعد عرضية من الجهة اليسرى حولها جونزالو برأسية مرت بجوار القائم.
وتمكن يوفنتوس من معادلة النتيجة في الدقيقة 77 عن طريق ديبالا، بعد تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء سكنت شباك جويليرمي، الذي وقف يشاهد الكرة وهي تسكن الشباك.
وبالدقيقة 79، نجح ديبالا في تسجيل الهدف الثاني له وليوفنتوس، ليقلب النتيجة في دقيقتين لصالح البيانكونيري، بعد تسديدة قوية من ساندرو تصدى لها الحارس لترتد داخل المنطقة ويسددها ديبالا في الشباك.




كاتب: | تصنيفات: عالمية | تعليقات: 0 | 2019/10/23



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحصائيات المواقع الاجتماعية


متابع

اعلانات


في الساحات /قناة الهلال مع الاستاذ الرشيد علي عمر


شاهد هدف الضي الاول في قمة زايد


الاسياد موبايل


تابعونا هنا..


الأرشيف الكامل


القائمة البريدية